جديد الموقع
الرئيسية / أخبار المجمع / مجمع اللغة العربية الأردني يستذكر مناقب المرحوم العلَّامة الأستاذ الدكتور إسحق الفرحان

مجمع اللغة العربية الأردني يستذكر مناقب المرحوم العلَّامة الأستاذ الدكتور إسحق الفرحان

عقد مجمع اللغة العربية الأردني جلسة تأبينية برئاسة معالي الأستاذ الدكتور خالد الكركي رئيس المجمع صباح الأحد الموافق الخامس عشر من تموز لعام 2018حضرها عطوفة الأمين العام أعضاء مجلس المجمع وأعضاء الشرف والمؤازرون وعدد من الضيوف، لعضو المجمع الراحل المرحوم الأستاذ الدكتور العلّامة إسحق الفرحان، المفكر الإسلامي والعالم الجليل الذي يعد من كبار أعلام الأردن الذين أفنوا أنفسهم في خدمة الوطن، وأثرى المكتبة العربية بمؤلفاته العلمية والتربوية والإسلامية وترجماته وبحوثه ومقالاته وتقاريره الفنية.
وقد بدأت الجلسة بقراءة الفاتحة على روح الفقيد، تلتها كلمة لرئيس المجمع الأستاذ الدكتور خالد الكركي جاء فيها: “فالسلام عليك أيها الشيخ الجليل،سلامٌ فيه من مُدن الأمة عطر أضرحة شهدائنا في معاركها العظيمة، وأولها القدس شقيقة عمان، ومن بغداد ودمشق وأخواتها جميعاً وكلّها تذبح بالحرب والحصار والأمر استعمار واستبدادا!!ها أنا – والزملاء الكرام كلّهم-يحاصرنا الأسى والحزن منذ أن نعاك الناعي فأسمع أهل الجهاد والعلم والصّبر في أرض الأمة نبأ رحيل واحدٍ من كبار المؤّسسين في هذا المجمع العزيز.
وقد جئت هذا الصّباح، نظرتُ إلى مجلسك وموقعي منه، فصاح بي الوجد:
يعزُّ علي حين أدير طرفي أفتش في مكانك لا أراك
حييٌّ من إلهي أنْ يراني وقد فارقت أرضك واصطفاك
وقد توالى رحيل الكبار الذين أسندوا الأمة حتى لا تميد بها الأرض، وظلّ الفرد غريباً:
وما أنا غير سهمٍ في هواءٍ
فسلام عليك، يعود ولم يجد فيه امتساكا

أنت الذي ظلتّ يدك ممدودة لي أربعين سنة بالرّضا والنّصيحة، في أفياء تحولات الوطن السياسية والفكرية والثقافية
فانهض يا أبا أحمد…
فالدنيا على حالها،
وأمة الإسلام في ضيق وضنك،
وقد ترسّخ العدو والاستعمار والاستبداد والجهل والتبعية والاستلاب،
فيا أيّها الحكيم انهض واقرأ فينا رسالتك الأخيرة،
فأمامنا مؤتمر وموسم ووعد من الله سبحانه وتعالى: “ونريد أن نمّن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمةً ونجعلهم الوارثين”
فمن غيرك يتقدم صفوفنا إلى هناك وفي الركب شهداء الإسلام على ثرى هذا الوطن الحبيب من مؤتة إلى اليرموك وحطين وعين جالوت وباب الواد والكرامة… والقادم بالنصر العظيم.
نحن الذين كنت كريماً علينا بعلمك، وصفاء روحك، ونصائحك، ودورك التربوي الكبير.
نفتقدك الآن،
وقد ظلّ بين جدران هذا البلد الكريم غير مكان يلتقي فيها جمع من أهل العلم والحكمة مثل هذا المكان!! لكنه حصن العربيّة، ونجم في سماء الإسلام.
فيا رفاق أبي أحمد،
يا صحبه وإخوانه،
له السلام منّا جميعاً،
من سائر العاملين في مجمعه،
من زملائه الأكاديميين والباحثين، والتربويين،
وله سلام يمتد من القدس إلى حيث ضريحه النّدي..
أبا أحمد غداً تصهل خيل الأمة عند أسوار القدس،
وغداً يؤذن بلال في القدس وابن الخطاب وقادة جيوشه يجهشون، فتلك أول مرّة يؤذن فيها بلال منذ وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم،
نقرأ في كتاب الله الكريم،
“وبشر المؤمنين”
ونمدّ السلام للراحلين من أساتذتنا وزملائنا من أهل هذا المجمع″.
كما استذكر زملاؤه وأصدقاؤه في المجمع مناقبه الجمة، وخصاله الطيبة، وحرصه على متابعة أعمال المجمع وإنجازاته، وجهوده الكبيرة في خدمة اللغة العربية والإسلامعالماً فذّاً ومعلماً مخلصاً للوطن والأمة، وأشاروا إلى مساهمته الفاعلة في وزارتي التربية والتعليم والأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية إبان توليه إياهما.
ورثاه بعض صحبه، فقال الأستاذ الدكتور عبدالمجيد نصير في قصيدة مؤثرة:
أإسحاق لئن قد غاب جسم ستبقى الحيَّ ما بعد الوفاة
وأعمال خدمت الناس فيها هي النبراس في دنيا الدجاة
وغايتك التي جاهدت فيها رضى المولى وليس رضى البغاة
وذكراك التي في نبض قلبي ستمنحنا الحياة على حياة
وحسن الخلق في إسحاق يجري كنهر دافق بالمكرمات
سأفقد طلعت كانت رؤاها تشع النور في كل الجهات
ورثاه الأستاذ الدكتور سمير استيتية في قصيدته (تجود الحياة) جاء فيها:
تجودُ الحياة ببعض الرجال وبعض الرجال بها أجودُ
لإسحاق فينا صدىً راسخٌ فطول الحياة له مولد
حروفك كانت شِفا لاهف وعطرُ السماحة لا يُغمد
ومَن طاف في الناس يسقيهم بجودٍ من الكف لا يُغمدُ
سقى الله ترباً حُجبتَ به وباح بك المجد والسؤدد
ويذكر أن الأستاذ الدكتور إسحق الفرحان عضو في مجلس المجمع، منذ تأسيسه عام 1976م وحتى وفاته، وعضو في معظم لجان المجمع الدائمة أبرزها: لجنة تحرير مجلة المجمع، ولجنة التأليف والترجمة.
رحم الله الأستاذ الدكتور إسحق الفرحان رحمةً واسعةً عالماً فذّاً، وأكاديمياً مخلصاً للعلم، نذر نفسه وجهده خدمة للوطن والإسلام واللغة العربية وأهلها.

37117202_2149805788598119_2708174835170672640_n

37261525_2149806568598041_2332852112918052864_o (1)

37261525_2149806568598041_2332852112918052864_o

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*